الموقع الرسمي للفرقة الثانية فتيان*اجدابيا
أهلا وسهلا بكم في الموقع الرسمي لحلقة الفتيان
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 22 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو عمارمحمد احمد السيد احمد فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 290 مساهمة في هذا المنتدى في 109 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 21 بتاريخ السبت يناير 22, 2011 9:44 pm
http://i36.servimg.com/u/f36/15/96/42/52/1_126110.gif
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الموقع الرسمي لحلقة الفتيان - اجدابيا على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الموقع الرسمي للفرقة الثانية فتيان*اجدابيا على موقع حفض الصفحات


لاتـحــزن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لاتـحــزن

مُساهمة من طرف المدير العام في الأربعاء ديسمبر 07, 2011 6:49 pm

لاتـحــزن
في خضم هذه الحياة في ظلمتها في شدتها وأهوالها عند حزنها وكروبها تغلق الأبواب فتذرف الأعين وتتقاطر الدمع انهارا فيذبل الورد وتتساقط أوراق الشجر فينكسر الغصن ويجف رحيق الزهرة فيموت النحل الذي يجني لنا العسل فساد الصمت وتكلم أنين القلب فهل أرجعت كل هذه ما قد فقد منا وهل ارجع النهر إلى مصبه وهل أوقفنا الشمس عن المغيب إذن الحياة مستمرة وتستمر سنة الحياة في خلقه غدو ورواح أناس تذهب وآخرون يأتوا فلا تحزني ذلك الحزن ولا تذرفي الدموع ولا توقفي عجلة الزمن أناس حزنت فزاد حزنها حزناً...! هل مازلت أيها الشخص حزين ؟؟ فإليك أقول لاتحزن : لأنك جربت الحزن بالأمس فما نفعك شيئا .. فقدت عزيز فحزنت فلم يعد للحياة؟! مات والدك فحزنت .. فهل عاد حيا ؟! خسرت تجارتك فحزنت .. فهل عادت الخسائر ؟ رسبت في دراستك..فحزنت فهل نجحت بحزنك؟

لاتحزن
إن كنت فقيرا فغيرك محبوس في دين .. وإن كنت لاتملك وسيلة نقل .. فسواك مبتور القدمين .. وإن كنت تشكو من آلام فالآخرون مرقدون على الأسرة البيضاء من سنوات .. وإن فقدت ولدا .. فسواك فقد عددا من الأولاد في حادث واحد ..

لاتحزن: إن أذنبت فتوب .. وإن أسأت فأستغفر .. وإن أخطأت فأصلح .. فالرحمة واسعة .. والباب مفتوح .. والغفران جم .. والتوبة مقبولة ..

لاتحزن
لأن القضاء مفروغ منه .. والمقدور واقع .. والأقلام جفت .. والصحف طويت .. وكل أمر مستقر .. فحزنك لايقدم للواقع شيئا ولا يؤخر .. ولا يزيد ولا ينقص ..

لاتحزن
فإن عمرك الحقيقي سعادتك وراحة بالك .. فلا تنفق أيامك في الحزن .. وتبذر لياليك في الهم .. وتوزع ساعاتك على الغموم .. ولا تسرف في إضاعة حياتك .. فإن الله لايحب المسرفين ..

لاتحزن
وأنت تملك الدعاء....،وتجيد الانطراح على عتبات الربوبية،.....وتحسن المسكنة على أبواب ملك الملوك......،ومعك الثلث الأخير من الليل....،ولديك ساعة تمريغ الجبين في السجود....

لاتحزن
فأنت تشرب الماء الزلال .. وتستنشق الهواء الطلق .. وتمشي على قدميك معافى .. وتنام ليلك آمنا ..

الإنسان ثمرة الطاعة والمحبة .. كل مطيع لله مستأنس . كل عاص لله مستوحش....

لا تحزن
لأن الحزن يزعجك من الماضي ، ويخوفك من المستقبل ويذهب عليك يومك

لا تحزن
لان الحزن يقبض له القلب ، ويعبس له الوجه وتنطفي منه الروح ، ويتلاشى معه الأمل

لا تحزن
لان الحزن يسرُّ العدو ، ويغيظ الصديق ويُشمت بك الحاسد ، ويغيِّر عليك الحقائق

لا تحزن
لأن الحزن مخاصمة للقضاء ، وخروج على الأنس ونقمة على النعمة

لا تحزن
لأن الحزن لا يردُّ مفقوداً ، ولا يبعث ميتاً ، ولا يردُّ قدراً ، ولا يجلب نفعاً

لا تـــحــــزن
فالحزن من الشيطان ، والحزن يأس جاثم وفقر حاضر ، وقنوط دائم وإحباط محقق وفشل ذريع

لا تحزن
إن كنت فقيراً فغيرك محبوس في دَيْن ، وإن كنت لا تملك وسيلة نقل فسواك مبتور القدمين ، وإن كنت تشكو من آلام فالآخرون مرقدون على الأسرة البيضاء ، وإن فقدت ولداً فسواك فقد عدداً من الأولاد في حادث واحد

لا تحزن
إن أذنبت فتب ، وإن أسأت فاستغفر ، وإن أخطأت فأصلح ، فالرحمة واسعة ، والباب مفتوح ، والتوبة مقبولة

لا تحزن
لأنك تُقلق أعصابك ، وتهزُّ كيانك وتتعب قلبك وتُسهر ليلك
ولربَّ نازلةٍ يضيقُ بها الفتى *** ذرعاً وعند الله منها المخرَجُ
ضاقت فلما استحكمت حلقاتها *** فٌرِجَت وكان يظنُّها لا تُفرجُ

لا تحزن
لان القضاء مفروغ منه ، والمقدور واقع والأقلام جفت ، والصحف طويت ، فحزنك لا يقدم في الواقع شيئاً ولا يؤخر

لا تحزن
على ما فاتك ، فإنه عندك نعماً كثيره ، فكِّر في نعم الله الجليلة ، وفي أياديه الجزيلة ، وأشكره على هذه النعم ، قال تعالى " وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها "

لا تحزن
وأكثر من الاستغفار ، فإن ربك غفّار " فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفاراً يرسل السماء عليكم مدراراً ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهاراً "

لا تحزن
فإن المرض يزول ، والمصاب يحول ، والذنب يُغفر ، والدَّيْن يُقضى ، والمحبوس يُفك ، والغائب يَقدم ، والعاصي يتوب ، والفقير يَغتني

لا تحزن
ولا تراقب تصرفات الناس فإنهم لا يملكون ضراً ولا نفعاً ، ولا موتاً ولا حياةً ولا نشوراً ولا ثواباً ولا عقاباً ،، وقديماً قيل : من راقب الناس مات همَّاً

لا تحزن
ما دمت تُحسن إلى الناس ، فإنَّ الإحسان إلى الناس طريق السعادة

لا تحزن
فإن الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف إلى أضعاف كثيرة ، والسيئة بمثِلها

لا تحزن
فأنت من روَّاد التوحيد ، وحملة لواء الله ، وأهل القبلة ، وعندك أصل حب الله وحب رسوله صلى الله عليه وسلم ، فعندك خير وأنت لا تدري







لا تحزن
فأنت على خير في ضرائك وسرائك وغناك وفقرك وشدتك ورخائك " عجباً لأمر المؤمن إن أمره كله له خير وليس ذلك إلا للمؤمن ، إن أصابته سرَّاء فشكر كان خيراً له وإن أصابته ضرَّاء فصبر كان خيراً له "


لا تحزن
فإن هناك أسباباً تُسهِّل المصائب على المُصاب
من ذلك :
1- انتظار الأجر والمثوبة من عند الله " إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب " .
2- رؤية المصابين من حولك .
3- إن المصيبة أسهل من غيرها .
4- أنها ليست في دين العبد .
5- إن الخيرة لله رب العالمين " وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم .... "

لا تحزن
وعندك القرآن والذكر والدعاء والصلاة والصدقة وفعل المعروف والعمل النافع المثمر

لا تحزن
ولا تستسلم للحزن عن طريق الفراغ والعطاله ولكن صَل وسبِّح وأقرأ وأكتب وأعمل وأستقبل وتأمَّل

لا تحزن
أما ترى السحاب الأسود كيف ينقشع ، والليل البهيم كيف ينجلي ، والعاصفة كيف تهدأ ؟ إذاً فشدائدك إلى رخـاء وعيشك إلى صفاء ومستقبلك إلى نعماء ، إن شاء الله

لا تحزن
ولكن إذا بارت بك الحيل وضاقت عليك السُّبل وانتهت الآمال وتقطعت بك الحبال فنادي وقل :يا الله


إذا ضاقت عليك الأرض بما رحبت وضاقت عليك نفسك بما حملت فأهتف وقل :يا الله
إذا وقعت المصيبة وحلت النكبة وجثمت الكارثة فنادي وقل :يا الله

إذا ضاق صدرك واستعسرت أمورك فنادي وقل :يا الله

إذا أوصدت الأبــواب أمـامــك فـنـادي وقل :يا الله

avatar
المدير العام
وسام الادارة
وسام الادارة

عدد المساهمات : 88
تاريخ التسجيل : 28/11/2010
العمر : 37
الموقع : ليبيا

بطاقة الشخصية
اعصار ليبيا: ؤؤؤؤ

http://alferqa athania fetiyan.bestforumlive.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى